(التهاب الكبد الفيروسي الوبائي (ب

هو التهاب فيروسي يصيب الكبد ويعمل على تدمير خلاياها ويسبب تليف وسرطان الكبد. وهناك عدة فيروسات أخرى تصيب الكبد بالتهاب وتتشابه في كثير من الأعراض والظواهر والعلامات السريرية وتشمل اصفرار الجلد والعيون (الصفار أو اليرقان)، إجهاد وإعياء وغثيان وقيئ وألم في البطن إلا أن معظم من يصابون هذه العدوى لا يشعرون بالمرض ويتعافون تماماً. ولكن قليل من المرضى قد يصابون بالتهاب حاد بالكبد وفشل كبدي مميت من 8 إلى 10% من المصابين بالفيروس يتطور المرض لديهم إلى مرض مزمن وخلال سنوات تصاب الكبد بتليف وتزيد فرصة حصول سرطان الكبد
من يصاب بالتهاب الكبد الفيروسي الوبائي (ب)؟
معظم إصابات العدوى تحصل أثناء الطفولة ومقتبل العمر وهنا تكمن خطورة الإصابة بالتهاب الكبد المزمن حيث تحدث بنسبة أكبر إذا أصيب الإنسان أثناء الطفولةوالتي قد تبلغ 90% في السنة الأولى من العمر وحوالي 30 ـ 50% في السنوات الثلاث التي تليها للإصابة بالتهاب الكبد المزمن، وتبلغ نسبة حدوث الموت بسبب تليف الكبد وسرطان الكبد حوالي 25% للمصابين الذين يكتسبون العدوى أثناء الطفولة كيف تنتقل العدوى بفيروس التهاب الكبد؟
: فيروس الكبد الوبائي (ب) ينتقل بملامسة دم أو أي سوائل من جسم إنسان حامل للفيروس (اللعاب، المني، السوائل المهبلية) من أهم طرق انتقال المرض

(أثناء الولادة (من الأم المصابة إلى الرضيع

*

عن طريق العلاقات الجنسية مع شخص مصاب بالفيروس

*

إدمان المخدرات

*

عن طريق الدم أو مشتقاته

*

عن طريق الوخز بالإبر أو المواد الحادة (أمواس الحلاقة، أدوات الجراحة) الملوثة من إنسان حامل للمرض

*

أثناء العمل: الأفراد الصحيين مثل الأطباء الجراحين، أطباء الأسنان، فنيي غسيل الكلى وغيرهم والذين يتعاملون مع الدم البشري

*

لا ينتقل الفيروس عن طريق الأكل أو الشرب

*